سيمو بن بشير يحاور الصحفية المصرية المثيرة للجدل في أوسكار 2016

نورالدين22 مارس 2016آخر تحديث : منذ 7 سنوات
نورالدين
مشاهير
سيمو بن بشير يحاور الصحفية المصرية المثيرة للجدل في أوسكار 2016

قبل الضجة التي أعقبت سؤال الصحافية المصرية شيماء عبد المنعم للنجم ليوناردو دي كابريو الفائز بالأوسكار في فئة أفضل ممثل، كان الصحافي المغربي الشهير سيمو بنبشير قد أجرى حوار لفائدة قناة العربية إنجليزي  مع الصحافية المصرية.

الصحافية أبدت لميكروفون بن بشير على البساط الأحمر سعادتها الكبيرة بتغطيتها لأول مرة حدث الأوسكار  في دورته الـ 88 لفائدة جريدتها اليوم السابع.

وكانت الصحافية المصرية قد تعرضت لهجوم عنيف وسلسة تعاليق متهكمة بسبب تعلثمها وسؤالها بإنجليزية ركيكة للنجم دي كابريو خلال الندوة الصحفية التي أعقبت حفل جوائز الأوسكار، مما جعل هذا الأخير يرد عليها بأسلوب ضاحك رده الكثيرون سخرية منها.

وعقب موجة السخرية تقدمت الصحافية المصرية شيماء عبد المنعم باعتذار رسمي على حسابها الفايسبوكي قائلة: “لقد أخطأت أولًا في حق نفسي ثم بلدي كما إنني أخطأت قي حق جريدتي التي وثقت في قدراتي، وكذلك أخطأت في حق القرّاء الذين كانوا يودون في تمثيل أفضل وتغطية أقوى”. وتابعت قائلة: “أؤكد أن هدفي الوحيد وراء ذلك أن أحقق حلمي، وأن أجعل ابنتي تفخر بي عندما تكبر.. وتعي بما قدمته من مجهود، محاولة منى في تحقيق حلم لأصبح من خلاله مميزة في مجال عملي كصحافية”. وأضافت: “لكل من انتقدني أو سخر مني شكرًا لأنه سيدفعني أن أطور من نفسي وأن أعمل جاهدة وأبذل جهدي لأن أكون أفضل في تغطية الأوسكار للسنة المقبلة وأن أراجع أخطائي وأتعلم، وإذا أخطأت، فهذا يدل إنني سأقدم الأفضل مع مرور السنوات لأنني أخذت الدرس مبكرًا”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة