حسين الجسمي يرد على من وصفوه مشؤما وهذا ما كتبه على تويتر

نورالدينآخر تحديث : الأربعاء 10 فبراير 2016 - 10:44 مساءً
حسين الجسمي يرد على من وصفوه مشؤما وهذا ما كتبه على تويتر

ربط العديد من متتبعي الفنان الكبير حسين الجسمي بين بعض أغانيه المشهورة التي غناها عن أماكن أو مدن وبين أحداث إرهابية أو غيرها حدثت في هذه الأماكن.

حسين الجسمي نشر تغريدة على حسابه المعتمد بموقع التواصل الإجتماعي تويتر جاء فيها ” انتم ناسي وأهلي ومنكم أستمد نجاحي وأفكاري وسأظل راقي وشامخ كجبل للثقافة والأغنية الاماراتية والخليجيه والعربيه مهما لقاني من بعض أحبائي تجريح”.

وكان العديد من رواد الفايسبوك قد نشروا تغريدات ينبهون فيها الفرنسيين من حدوث كارثة قبل أحدات باريس الأخيرة، والسبب صدور أغنية جديدة لحسين الجسمي بعنوان نفح باريس، وهي نبوءة ساخرة تحققت سريعا.

واستشهد رواد الفايسبوك بأن الجسمي غنى لأمه فماتت في نفس العام الذي صدرت فيه الأغنية، وغنى كذلك لليبيا ومصر وتدهورت فيهما الأوضاع الأمنية، غنى لمكة فسقطت رافعة الحرم المكي والتي قتلت عددا من الحجاج، غنى لفريق البارصا “حبيبي برشلوني” فخسرت البارصا، والآن غنى لباريس فشهدت أحداثا إرهابية أودت بحياة المئات.

رابط مختصر
2016-02-10
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلة زين الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

نورالدين