Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

“تايغر زيندا هاي” المصور بالمغرب في القاعات الوطنية انطلاقا من 27 دجنبر

سلمى الغربيآخر تحديث : الأحد 24 ديسمبر 2017 - 10:43 مساءً
“تايغر زيندا هاي” المصور بالمغرب في القاعات الوطنية انطلاقا من 27 دجنبر

تشرع القاعات الوطنية، انطلاقا من 27 دجنبر الجاري، في عرض الفيلم الهندي الجديد “تايغر زيندا هاي”، الذي يلعب دور بطولته النجم العالمي سلمان خان إلى جانب الممثلة الشهيرة كاترين كيف. ويتزامن العرض الرسمي للفيلم في المغرب مع طرحه في بوليود وأبرز القاعات السينمائية في باقي دول العالم. ومنذ الإعلان عن موعد عرضه، عبر أغنية الفيلم التي تم تصوريها بين مدينتي الصويرة وآسفي، بلغ عدد مشاهدات هذا الإعلان أزيد من 30 مليون مشاهدة في أقل من أسبوع من طرحه عبر موقع الفيديوهات “يوتيوب”. وتدور أحداث الفيلم، الذي تدوم مدة عرضه ساعتين و25 دقيقة، خلال سنة 2015، عندما سيجد الجاسوس الهندي “تايغر” نفسه أمام تحدٍ صعب للغاية، يتمثل في إنقاذ 25 ممرضة هندية كن في طريقهن للعمل في مستشفى في العراق، قبل أن يتم اختطافهن من قبل تنظيم الدولة الإسلامية هناك، وهي أحداث مستوحاة من واقعة حقيقية وقعت منذ سنتين. ويعد فيلم “النمر زيندا هاي”، الذي ستعرضه قاعات ميغاراما الوطنية بكل من الدارالبيضاء، ومراكش، وفاس، وطنجة، وتطوان، فرصة طالما انتظرها الجمهور لمشاهدة الجزء الثاني من سلسلة أفلام الجاسوس “تايغر”، التي انطلقت بفيلم “Ek Tha Tiger”، الذي طُرح في قاعات العرض سنة 2012 وحقق نجاحا جمهيريا قياسيا. وقد صُوّر الفيلم بين عدة دول، نذكر منها: الإمارات والنمسا، واليونان، والمغرب. شخصيات الفيلم تايغر، الجاسوس الهندي الذي لا يُشق له غبار، القادر على القتال جوًا وبرًا، لن توقفه الصحراء العربية، فبقدر براعته في قيادة السيارات والطائرات مهما تنوعت، هو بارع أيضًا في امتطاء الخيول، واستخدام الأسلحة مهما كانت بدائيتها أو تطورها. ويلعب هذا الدور المثير الممثل الهندي سلمان خان. أبو عثمان، القائد الإرهابي العنيد، المخرب وناشر القتل والدمار، العدو الأول لـ “تايغر” ولكل محبي السلام، ويؤدي الشخصية الممثل الإيراني – الإماراتي “ساجد ديلافروز. زويا، الجاسوسة الباكستانية التي تنضم لـ “تايغر” لتجعل المهمة المستحيلة ممكنة، في الفيلم هي الحبيبة الجميلة، والجاسوسة البارعة، والدعم الذي يجده “تايغر” عندما يحتاجه. “زويا” تؤمن أنّ الحب والسلام سينتصران على الإرهاب، كما انتصرا من قبل على السياسة والخلافات. وتجسد هذا الدور الممثلة كاترينا كيف.

رابط مختصر
2017-12-24 2017-12-24
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلة زين الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

سلمى الغربي